• ×
الخميس 16 يوليو 2020

آل الشيخ ينوه بجهود القيادة بالعناية ببيوت الله بمناسبة إعادة فتح المساجد بعد كورونا

آل الشيخ ينوه بجهود القيادة بالعناية ببيوت الله بمناسبة إعادة فتح المساجد بعد كورونا
اخبار - الرياض
بواسطة اخبار - الرياض 05-28-2020 05:08 مساءً 42 زيارات
 رفع معالي وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد الشيخ الدكتور عبداللطيف بن عبدالعزيز آل الشيخ أسمى آيات الشكر والعرفان لمقام خادم الحرمين الشريفين الملك الصالح والإمام العادل سلمان بن عبد العزيز آل سعود - أيده الله - , وسمو ولي العهد الأمين الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز - أدام الله توفيقه - على ما يوليانه من عناية فائقة واهتمام عظيم ببيوت الله , مشيراً إلى أن الأمر السامي الكريم بعودة فتح المساجد بعد إغلاقها مؤقتاً تأكيد على عنايتهم وحرصهم الشديد على صحة مرتادي بيوت الله والتي تتوافق مع أعظم مقاصد الشريعة الإسلامية وهي حفظ النفس البشرية .
جاء ذلك في تصريح لمعاليه بمناسبة إعادة فتح المساجد بالمملكة تنفيذاً للأمر السامي الكريم بالسماح بإقامة صلاة الجمعة والجماعة لجميع الفروض في مساجد المملكة , ماعدا المساجد في مدينة مكة المكرمة , مع الالتزام بالإجراءات الاحترازية والتدابير الوقاية .
وذكر معاليه أن وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد تجد كل عناية ورعاية من لدن مولاي خادم الحرمين الشريفين الملك الصالح والإمام العادل سلمان بن عبدالعزيز, وسمو سيدي ولي عهده الأمين الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ــ أيدهما الله بنصره ـــ , لتقدم خدماتها ورسالتها السامية لما يزيد على تسعين ألف جامع ومسجد في المملكة، فالحمد لله على ما أنعم به علينا من شرف خدمة بيوت الله , سائلين الله ــ عز وجل ــ أن يحفظ خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين وأن يحفظ لبلادنا أمنها واستقرارها وعقيدتها الصافية في ظل قيادتها الرشيدة.
وفي سياق متصل، قدم معالي الوزير الدكتور عبداللطيف بن عبدالعزيز آل الشيخ شكره وتقديره لأصحاب المعالي والفضيلة العلماء والدعاة الذين شاركوا في البرامج الدعوية التوعوية التي أطلقتها الوزارة منذ بدء ظهور جائحة كورنا والتي لا زالت متواصلة في توعية جميع فئات المجتمع بالأخذ بالإجراءات الاحترازية, مثنياً معاليه على جهودهم في تبيان الرسالة السامية التي تنص على توقي هذا الوباء والسمع والطاعة لولاة الأمور في كل ما يحافظ على الأمن الصحي لدى المجتمع، كما شكر معاليه المؤذنين بمساجد وجوامع المملكة الذين كانوا مثالاً متميزاً في الانتظام ورفع الأذان طيلة أيام الحظر يصدحون بصوت الحق ناشرين للطمأنينة والسكينة ومذكرين بأوقات الصلوات المكتوبة فلهم كل الشكر والتقدير .
وأشاد معالي الوزير الشيخ الدكتور عبداللطيف بن عبدالعزيز آل الشيخ بتفاعل وتعاون المواطنين مع تعليمات الوزارة وما قدموه من مقترحات وتوصيات كانت محل عناية الوزارة لخدمة بيوت الله والعناية بها والدعوة إلى الله وفق منهج الوسطية والاعتدال ، مؤكداً معاليه أن المواطن السعودي هو خط الدفاع الأول عن المملكة وعينها الساهرة في حفظ أمن البلاد والعمل على جمع الصف وتوحيد الكلمة ونشر الطمأنينة ، سائلاً الله تعالى أن يديم على بلادنا أمنها ورخائها واستقراراها في ظل القيادة الحكيمة لخادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين ــ حفظهما الله ــ وأن يصرف البلاء والوباء عن بلادنا وجميع بلاد المسلمين والعالم
مسيرات العودة
أكثر